أنا جبت 3 مصادر للكلام واحد مصدر لناديش والتاني ليايا والتالت للإتنين سوا

المصدر الأول
على عكس ناديش الذي لم يتفوه بأي شيء شكل صريح ، يايا قالت أنه لا بأس إذا قيل أنهما يتوعدانوبالرغم من أنها لم تعطي تصريحاً واضحاً ما إذا كانا يتواعدان أم لا لكنها لم تنكر أنهما لا يتواعدان، العلاقة  ما الإثنن لا زالت غامضة لكن يايا أحمرت خجلاً وارتبكت عندما سألها الصحفيين ” إذا أنتما الإثنان تتواعدان؟” أجابت يايا ” أحب العلاقة التي تجمعنا الآن”

“أحب العلاقة التي تجمعنا الآن” يمكن أن تعني أي شيء، مواعدة، صداقة، أخوة، أو زمالة عمل، لكن يايا قالت أنه لا بأس أبداً في أي يقول الناس أنهما ثنائي حقيقي وقالت أن الأمر واضح وجلي وبإمكان الجميع أن يفكرو كما يحلو لهم

المصدر الثاني (حدث shoope)

ناديش كوجيميا ويايا يوراسايا حضرا حدث “شوبي” وعقدا مع الصحافة لقاء حصري

صحفي: في “3Zaap قلت أن علاقتك مع يايا أكثر من ذي قبل؟ أكث من مجرد شقيق وشقيقته الصغيرة

ناديش: أجل شيء كهذا

الصحفي: يبدو من إجابتك أنكما الإثنان تجمعكما علاقة؟

ناديش: كلا نحن هكذا منذ وقت طويل

يايا: لا شيء تغير؟

الصحفي: تقولان أكثر من ذي قبل؟ هل أكثر ثقة من ذي قبل؟

ناديش: هذا يعتمد على التوقيت، بينما نكبر سويا الأمور تتغير مع الوقت

الصحفي: أكثر انفتاحاً؟

ناديش: كلا نحن لا نخفيها

يايا: أشعر أن كل شيء كما هو، نحن لا نفعل شيئاً أكثر أو أقل

الصحفي: تجمعكما علاقة الآن؟

ناديش: علاقة جيدة لكلينا، ليس لها تصنيف معين، نحن نعتني ببعضنا البعض

الصحفي: الجميع يقولون أنكما ثنائي حقيقي، هل تنفيان هذا أم تؤكدانه؟

يايا: نحن لا نريد تصنيفها، لا بأس بها هكذا

ناديش: نحن لا نعرف ماذا سيحدث في المستقبل لكن ستجمعنا مشاعر طيبة هكذا إلى الأبد

لقاء صحفي لجريدة Thairath

الصحفيين: الجميع يعرف بالحب الذي بينكما هل ستغيران كلمة شقيقان إلى كلمة أخرى؟

ناديش: أشعر أن علاقتنا أكبر من كلمة (شقيقان) التي اعتدت إخبار الصحافة بها، مشاعري الجيدة تجاهها لا يمكن وصفها بالكلمات، أبذل قصارى جهدي عندما نكون سوياً، نعتني ببعضنا البعض ونذهب إلى كل مكان معاً

الصحفيين: الجميع يعرفون أنكما ثنائي حقيقي، لكن لا يمكنكم استخدام هذه الكلمة بسبب شعبيتكما؟

ناديش: ليس بسبب الشعبية، والجميع يعرفون بهذا الأمر

الصحفيين: علاقتكما أوضح من ذي قبل؟

ناديش: أجل

الصحفيين: الآن تريد أن تحظى بعائلة صغيرة؟

ناديش: لم أفكر في هذا الأمر، سأبذل قصارى جهدي للوقت الحالي أولاً

الصحفيين: والدتك لا تريدك أن تتزوج بسرعة؟

ناديش: كلا، الأمر متوقف علي أنا، عندما أريد أن أتزوج سأتزوج، لا أريد الزواج عندما أكبر كثيراً في السن، أريد أن أحظى بأطفال وأرهم يكبرون أمامي، قبلاً كنت أريد أن أتزوج وأنا في 25 – 26 من عمري، لكن الآن لا يمكنني فعل هذا لأن لدي الكثير أريد فعله ولكنني أريد أطفال أيضاً